سوريا

“آبل” تعوّض مستخدمة بملايين الدولارات

ستورم – متابعات

اضطرت ” آبل” لدفع ملايين الدولارات لسيدة كانت قد أرسلت هاتفها الآيفون لمركز صيانه معتمد؛ لكنها اكشفت أن صورها قد تم تسريبها لمواقع التواصل الاجتماعي .

وبحسب صحيفة “الغارديان” البريطانية، فقد أرسلت المرأة هاتفها للصيانة في العام 2016، لكنها تفاجأت لاحقا بصورها الخاصة و مقاطع الفيديو الخاصة بها منشورة على موقع “فيسبوك”، فرفعت السيدة دعوى قضائية على الشركة في ولاية كاليفورنيا.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

بدورها، أكدت شركة أبل لصحيفة “الغارديان” ما حصل مع المستخدمة، بينما لم يرد محاميها على طلب التعليق.

فيما كانت صحيفة “تلغراف” البريطانية أول من أبلغ عن هذه القضية، عندما تحدثت عن امرأة أرسلت هاتفها الآيفون للإصلاح في مركز صيانة معتمد من قِبل الشركة اسمه “Pegatron Technology Service “، في يناير/كانون الثاني 2016، ولكنها تفاجأت فيما بعد بنشر صور ومقاطع فيديو فاضحة لها عبر حسابها في موقع “فيسبوك”.

لم تذكر الصحيفة حينها اسم ” شركة أبل”، بل اكتفت بالإشارة إلى وجود دعوى قضائية في ولاية كاليفورنيا.

بعد صفـعـ.ـة ماكرون .. أبرز الرؤساء الذين تعرضوا لمواقف مهينة

لكن لم يتم الكشف عن تفاصيل القضية، إلا مؤخراً، عندما أشار محامون في قضية جديدة غير ذات صلة تتعلق بشركتي أبل و”Pegatron” إلى الحالة السابقة في ملفاتهم القانونية، قائلين إن العميل المذكور اسمه “بوضوح أبل”، وقد تكبدت الشركة حينها مبلغ بملايين الدولارات كتعويض عما حصل.

في حين قال متحدث باسم الشركة: “إننا نتعامل مع خصوصية وأمان بيانات عملائنا على محمل الجد ولدينا عدد من البروتوكولات لضمان حماية البيانات طوال عملية الإصلاح”.

كما أضاف: “عندما علمنا بهذا الانتهاك الفاضح لسياساتنا في أحد موردينا عام 2016، اتخذنا إجراءات فورية واستمررنا منذ ذلك الحين في تعزيز بروتوكولات البائعين لدينا”.

هذه ليست الحادثة الأولى التي يُتهم فيها فني بسرقة صور من أحد عملاء “أبل” ونشرها، إذ إنه في عام 2013، رفعت إحدى المستخدمات دعوى قضائية ضد شركة “بست باي” لصيانة الأجهزة التكنولوجية، بعد نشر صورها من جهاز كمبيوتر أحضرته للإصلاح عبر الإنترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع