سوريا

“الجـ.ـولاني” يكشف أهداف النظام من الحملة على جبل الزاوية وسبل المواجـ.ـهة

ستورم – خاص 

كشف القائد العام لـ هيـ.ـئة تحـ.ـرير الشـ.ـام أبو محمد الجـ.ـولاني اليوم الجمعة أهداف نظام الأسد من الحـ.ـملة على جبل الزاوية جنوب إدلب وسبل المواجـ.ـهة المتاحة لصـ.ـدها.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على التلغرام إضغط هنا 

وقال “الجـ.ـولاني” في اجتماع ضم مجموعة من الصحفيين وحضره مراسل “ستورم” في إدلب إن النظام يهدف من حملته العسـ.ـكرية الحالية على جبل الزاوية استفـ.ـزاز الفصـ.ـائل لمعرفة قدراتها العسـ.ـكرية المتاحة ولخلط الأوراق في المنطقة.

وأضاف “الجـ.ـولاني” أن أحد أهم أهداف نظام الأسد الحالية هو تحريـ.ـض الحاضنة الشعبية ضـ.ـد الفصـ.ـائل الثـ.ـورية، مشيراً إلى أن احتمالية القيام بأي عمل عسـ.ـكري على المنطقة من جانب روسيا والنظام مستبعد حاليًا على المنظور القريب لكنه احتمال وارد.

وأشاد “الجولاني” بصـ.ـمود سكان جبل الزاوية أمام الحملة العسـ.ـكرية الأخيرة، مؤكداً أن الفصـ.ـائل ترد وفق استراتيجية عسـ.ـكرية على الخروقات المستمرة، كما اقترح خيار التحـ.ـصين الذاتي في كل منزل عبر حفر الخـ.ـنادق لتقليل أضرار القصـ.ـف، وأنهم جاهزين لمساعدة الأهالي في سبيل ذلك.

من جانبه قال القائد العسـ.ـكري العام للهـ.ـيئة الشيخ “أبو الحسن” الذي حضر الاجتماع هو الآخر إنهم وضعوا خطة عسـ.ـكرية متكاملة لصد أي محاولة تقدم لقـ.ـوات الأسد وأنهم نشروا عدة ألوية قتـ.ـالية بالعتاد الكامل على معظم جبهات المحرر لحمايته.

وأكد القائد العسـ.ـكري للهـ.ـيئة على أنهم مستعدين لكافة السيناريوهات المتوقعة، مستفيدين بذلك من الأخطاء التي وقعوا بها خلال الحملة السابقة قبل نحو عامين وأنهم يعدون العدة لـ استرجاع المناطق التي خسروها.

يشار إلى أن منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب تشهد منذ عدة أشهر تصـ.ـعيد عسـ.ـكري تنفذه قوات الأسد بدعمٍ روسي، ما أسفر عن ارتقاء وإصـ.ـابة عشرات المدنيين الأبرياء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع