سوريا

“الفتح المبين” تنتقم لـ طفلة شنان الجميلة

ستورم- متابعات

انتقمت غرفة عمليات الفتح المبين لـ طفلة شنان الجميلة التي قتلتها قوات النظام يوم أمس جراء قصف صاروخي طال منزلها بجبل الزاوية.

وقالت مصادر عسكرية لوكالة ستورم إن سلاح المدفعية والصواريخ في غرفة عمليات الفتح المبين تمكن من تدمير مربط المدفعية ومنصة إطلاق الصواريخ التي استهدفت قرية شنان بجبل الزاوية ليلة أمس الجمعة.

وكان مراسل “ستورم” قد أفاد بالأمس بأن الطفلة نجمة السليمان (عامين) من قرية شنان استشهدت نتيجة القصف المدفعي الذي استهدف القرية.

وكثفت قوات النظام من قصفها لقرى وبلدات جبل الزوية، فقصفت بالمدفعية الثقيلة قرى شنان وبينين وكنصفرة والبارة.

وتستمر قوات النظام بخرقها اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقعه الرئيسان التركي والروسي في الخامس من آذار الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع