سوريا

بسبب موجة الحر.. حالات إغماء بين النازحين في مخيمات إدلب

ستورم – إدلب

مخيمات إدلب للنازحين السوريين اليوم الخميس عدة حالات إغماء بين المدنيين على خلفية موجة الحر الشديد التي تضرب منطقة شمال غرب سوريا.

وقال مراسل “ستورم” إنه رصد تسجيل حتى اللحظة حالتي إغماء ضمن المخيمات العشوائية القريبة من الحدود السورية التركية، كون معظم العائلات تسكن في خيام رديئة الجودة.

وأوضح المراسل أن معظم الخيام في المخيمات العشوائية تفتقر إلى العوازل الشمسية القادرة على عكس أشعة الشمس، وبالتالي تعرض سكان الخيام لخطر الإصابة بضربة شمس لا سيما الأطفال منهم.

وتنتشر الخيام بكثرة قرب المدن القريبة من الحدود التركية، حيث أن مدينة سرمدا لوحدها تحوي نحو 300 مخيم، يقطنها ما يزيد عن 200 ألف نازح، بحسب بعض الإحصائيات غير الرسمية، معظمهم من مناطق جنوب إدلب وشمال حماة وغرب حلب.

يذكر أن معظم سكان المخيمات شمال غرب سوريا يعانون من الفقر والبطالة في ظل غياب فرص العمل وانخفاض قيمة الليرة السورية، ما أدى إلى عجز في القدرة الشرائية، مادفع آلاف العائلات على الاعتماد على السلة الشهرية المقدمة من برنامج الأغذية العالمي كمصدر دخل رئيسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع