دولي

تحرك عاجل من النرويج تجاه اللاجئين السوريين في اليونان

ستورم – متابعات

تحركت السلطات النرويجية تجاه اللاجئين السوريين المتواجدين على الجزر اليونانية، في إطار الخطة الأوربية الرامية إلى استقبال دفعات جديدة من اللاجئين للعام الحالي.

لـ متابعة الأخبار العاجلة عبر الواتساب إضغط هنا 

وقالت وحدة الهجرة بحسب ما نقلت صحيفة “VG” المحلية، إن النرويج استقبلت يوم الأربعاء الماضي، 35 لاجئا سوريًّا قدموا من مخيم “موريا” على جزيرة ليسبوس بعد احتراقه.

إقرأ المزيد: الليرة التركية تواصل انخفاضها.. إليكم سعر الصرف

وأشارت وحدة الهجرة إلى أنه من المتوقع أن يصل 15 لاجئًا سوريًّا إضافيًّا في وقت قريب إلى الأراضي النرويجية.

وذكرت الصحيفة أن طالبي اللجوء سيخضعون إلى الحجر الصحي لمدة عشرة أيام في “المركز الوطني” للقادمين في مقاطعة أوستفولد جنوب شرقي النرويج.

وكانت النرويج قد أعلنت في وقت سابق عن استعدادها لاستقبال 50 لاجئًا سوريًا من مخيمات جزيرة ليسبوس اليونانية، على وقع تردي واقعهم المعيشي ضمن ظروف لا إنسانية في تلك الجزر.

إقرأ المزيد: خطر داهم يهدد اللاجئين يهدد اللاجئين في اليونان

من جانبها حذرت اليونان من خطر داهم يواجه آلاف اللاجئين على أراضيها على خلفية الإنهاء المفاجئ لبرنامج “Filoxenia” الممول من الاتحاد الأوروبي، الذي يقدم المساعدة النقدية والمأوى المؤقت للأشخاص الذين حصلوا على حق اللجوء في البلاد.

وذكرت صحيفة “الغارديان” البريطانية اليوم، الجمعة أن النداءات من مجموعات الإغاثة تصاعدت، وسط مخاوف من أن يواجه أكثر من ألفي رجل وامرأة وطفل العوَز، إذا لم يُتخذ أي إجراء.

ونقلت الصحيفة عن مديرة السياسات والمناصرة في “لجنة الإنقاذ الدولية”، إيموجين سودبيري، قولها إنه “أمر مقلق للغاية أن يتم دفع اللاجئين المعترف بهم في اليونان إلى الشوارع وسط جائحة عالمية، بدون الوثائق الضرورية، والوصول إلى المعلومات، والمهارات اللغوية أو غيرها من الوسائل الأساسية للاعتماد على الذات، مايعني أن يصبحوا  معرضين لأن يكونوا بلا مأوى وعاطلين عن العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع