سوريا

تصـ.ـفية رجل إيران اﻷول في درعا

ستورم – متابعات

تمكّن مجهولون من تصـ.ـفية القيادي في ميـ.ـليشيا حزب الله اللبنانية “عارف الجهماني”، وهو أبرز رجالها في محافظة درعا جنوب سوريا.

ويأتي ذلك وسط تضييق وتهـ.ـديد بضـ.ـرب المحافظة بالطيران الحـ.ـربي، وحصار على مدينة درعا بهدف إجبار شبانها على تسـ.ـليم ما تبقى لديهم من أسـ.ـلحة خفيفة بموجب اتفاق مصالحة جديد.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

وتعرّض “الجهماني” سابقاً لعدة محاولات تصـ.ـفية، أدى أخرها نهاية شهر نيسان الماضي ﻹصـ.ـابته مع اثنين من مرافقيه، ويوصف بأنه “رجل حزب الله اﻷول” في درعا، وقد تمت تصفـ.ـيته أمس السبت بالرصـ.ـاص على طريق “صيدا – الغارية” في ريف درعا الشرقي.

وكان القيادي المذكور يتزعّم مجموعة تابعة للأمـ.ـن العسـ.ـكري لنظام اﻷسد، وهو الجهاز الذي بات يتبع عملياً لميـ.ـليشيا حزب الله، وتسيطر عليه بشكل شبه كامل، في تقاسم للنفوذ بين إيران وروسيا بالمحافظة.

سوريا.. أزمة غاز جديدة تبدأ من جنوب البلاد

يذكر أن “الجهماني” كان متـ.ـورطاً في عدة عملـ.ـيات اغـ.ـتيال بحق معارضين لنظام اﻷسد وقياديين سابقين بالجيش الحر، باﻹضافة ﻷنشطة حزب الله في تهـ.ـريب المخـ.ـدرات والحشـ.ـيش، فضلاً عن عمـ.ـليات التجـ.ـنيد والتنسيب للميـ.ـليشيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع