عربي

ثاني زعيم عربي ينضم إلى قائمة الزعماء المباركين للأسد

ستورم – متابعات

 

توجّه ثاني زعيم عربي بالتهنئة إلى بشار اﻷسد، بمناسبة “فوزه” في “الانتخابات”، ضمن قائمة محدودة من الدول التي اعترفت بها حول العالم.

لـ متابعة الأخبار العاجلة عبر الواتساب إضغط هنا

وقالت وكالة الأنباء العمانية إن سلطان البلاد هيثم بن طارق بعث برقية تهنئة إلى الأسد، اليوم الأحد، بمناسبة “إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية سوريا العربية لفترة رئاسية جديدة” وفقاً لوصفها.

اقرأ المزيد:  سرقة 100 مليار من خزينة نظام اﻷسد

ولم توضّح الوكالة سبب تأخر تلك البرقية مدة 3 أيام بعد صدور “النتائج”، التي أعلن عنها يوم الخميس.

وكان الرئيس اللبناني قد وجّه أمس رسالة تهنئة إلى اﻷسد، معرباً عن أمله في تطبيع العلاقات معه، وإعادة اللاجئين في بلاده إلى سوريا تحت سلطة النظام.

وقد لقيت “الانتخابات” رفضاً دولياً واسعاً، باستثناء عدد محدود من الدول، والتي اتخذت موقفها في إطار معارضة المواقف الغربية، وشملت هذه القائمة كلا من روسيا وبلاروسيا وإيران وفنزويلا وأبخازيا وكوريا الشمالية إضافة إلى لبنان وعمّان والسلطة الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع