سوريا

دخول طاقم من الأطباء الأتراك إلى سوريا

ستورم – متابعات

دخل إلى الشمال السوري مجموعة من الأطباء الأتراك والسوريين المقيمين بالخارج، ضمن مبادرة تهدف إلى تخفيف معانـاة المرضى، وإجراء العمـ.ـليات لهم في بلدهم، دون تكليفهم مشقة وعناء السفر وإجراءات التحويل.

وقد وصل الوفد منذ يوم الخميس الماضي إلى مشافي أعزاز والباب والراعي بريف حلب، وذلك ضمن فعّالية “أيام الجراحة في سوريا الحرّة”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

وستقوم المجموعة بإجراء 57 عملـ.ـية جراحية، لحالات كان من المفترض نقل أصحابها إلى تركيا.

ويعتمد قسم كبير من القطاع الطبي في شمال سوريا على تحويل العمـ.ـليات الجراحية إلى المشافي التركية، نظراً لضعف اﻹمكانات، إلا أن مشافي ريف حلب شهدت تحسناً ملحوظاً بدعم من الحكومة التركية، وأصبح من الممكن إجراء عمـ.ـليات هامة ضمنها.

صدام عسكري متوقع بين روسيا وتركيا في إدلب

يذكر أن هذه المبادرة ليست اﻷولى من نوعها فقد تم تسجيل الكثير منها سابقاً آخرها منذ نحو عام حيث قام أطباء أتراك بعمليات جراحية لـ 40 مريضاً بينهم 21 طفلا، في مستشفى مدينة الراعي خلال يومين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع