دولي

مطالبات من دول أوروبية لليونان حول اللاجئين

ستورم – متابعات

بعد البيان المشترك الذي أصدرته وزارتي الخارجية والهجرة اليونانيتين بتصنيف تركيا كدولة آمنة بالنسبة لطالبي اللجوء في خطوة تمهد لإعادة اللاجئين الذين يصلون أراضيها؛ كتبت ست دول أوربية إلى المفوضية الأوربية مطالبة بوجوب تحسين اليونان لظروف طالبي اللجوء المعترف بهم.

وكانت هولندا من ضمن الدول التي أبدت استياءها من أوضاع اللاجئين في اليونان حيث طالبت المفوضية على حث اليونان على تحسين آفاق اللاجئين لديها.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

وبحسب ما نقلت صحيفة “Trouw” الهولندية يوم الأربعاء فإن الظروف المعيشية للاجئين المعترف بهم في اليونان سيئة للغاية لدرجة أن الدول الأوروبية الأخرى لا يمكنها ببساطة إعادتهم إذا تقدموا أيضًا بطلب للحصول على اللجوء هناك.

و ذكرت الصحيفة أن وزراء الهجرة قلقون بشأن الزيادة السريعة في طلبات اللجوء من اللاجئين الذين خضعوا بالفعل لإجراءات وحصلوا على وضع الإقامة في اليونان، كما كتبوا في خطاب أرسل إلى المفوضية الأسبوع الماضي، وقعت عليه كل من هولندا و ألمانيا وفرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ وسويسرا “وذلك وفقاً لترجمة موقع زمان الوصل”.

صوت شجيّ من مهجر إلى إدلب

و ذكرت الصحيفة أنه ومن خلال وضع إقامتهم في اليونان يتلقى اللاجئون وثائق سفر، والتي يمكنهم استخدامها لمدة تصل إلى 3 أشهر للذهاب إلى أي مكان يريدون داخل منطقة “شنغن” على سبيل المثال لزيارة الأسرة، لكن لا يعود جميع اللاجئين إلى اليونان بعد ثلاثة أشهر، يختفي البعض في وضع غير قانوني، والبعض الآخر يتقدم بطلب اللجوء في البلد الذي يوجد فيه.

وكتبت الدول الست في الرسالة التي وٌجّـهَتْ للمفوضية الاوربية “لقد جمعت خدمات أمن الحدود لدينا معلومات تشير إلى أنه تم إنشاء بنية تحتية غير قانونية للسماح بهذا النوع من التدفق الثانوي” .

حيث طالبت تلك الدول المفوضية بتشجيع اليونان على دمج اللاجئين بشكل أفضل و تقديم ضمانات لإعادة قبول المستفيدين في ظل ظروف معيشية لائقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع