سوريا

روسيا تعلن اعتقال عنصرين من الهيئة في “القرم” والأخيرة تنفي

ستورم – متابعات

أعلنت هيئة الأمن الفدرالي الروسية، إلقاء القبض على شخصين من أنصار “هيئة تحرير الشام” كانا يخططان لتنفيذ هجوم محتمل في شبه جزيرة القرم.

للاشتراك بخدمة الأخبار العاجلة عبر التلغرام إضغط هنا 

وأكدت الهيئة في بيان أصدرته اليوم الجمعة، أن الموقوفين مواطنان روسيان من مواليد عامي 1992 و1999، وكانا يخططان لتنفيذ هجوم مسلح باستخدام عبوات ناسفة في عاصمة جمهورية القرم مدينة سيمفروبل، قبل التخطيط للتوجه عبر أوكرانيا وتركيا إلى سوريا للانضمام إلى صفوف الهيئة.

من جانبها أصدرت هيئة تحرير الشام بيان رسمي عبر مكتب العلاقات الإعلامية التابع لها جاء فيه “زعم المحتل الروسي مرة أخرى ما أسماه “إحباط عملية إرهابية في القرم والقبض على روسيين ينتميان إلى الهيئة”.

إقرأ المزيد : مسؤول أمريكي يصف “الهيئة” بالقوة الاستراتيجية

وأردف البيان “ننفي هذا الادعاء بشكل قاطع، حيث سبقه عشرات الشائعات والأكاذيب من ذات المصدر، ترويج المحتل الروسي لهذه الاتهامات بين الفينة والأخرى يراد منه إيجاد مبررات لشن عدوان جديد ضد المنشآت الطبية والتجمعات السكانية في المناطق المحررة.

وأكد البيان على ضرورة نقل الحقيقة وعدم الانسياق وراء دعايات الاحتلال الروسي، الذي هجر ملايين السوريين ودمّر البنى التحتية وسرق مقدرات وموارد سوريا، بحسب نصه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع