سوريا

زعيم ميليشـ.ـيا بنظام اﻷسد يطوّق مدرسة للحصول على شهادة الثانوية بالقوة

أرسل زعيم ميليشـ.ـيا “الدفاع الوطني” بمدينة دير الزور شرقي سوريا مجموعة من عناصره لتطويق مدرسة ومنع اعتـ.ـقال شخص حاول تقديم الامتحانات بدلاً منه.

وذكر موقع “فرات بوست” المتخصص بنقل أخبار المنطقة الشرقية، أن “فراس جهام” الملقّب بـ”فراس العراقية” كلّف أحد عناصره بتقديم امتحانات الشهادة الثانوية العامة باسمه، حيث حضر إلى أحد المدارس بالمدينة، منتحلاً هويته.

وعندما اكتشف المراقبون أمر العنصر قاموا بمنعه من تقديم الامتحان، واحتجازه لاعتقـ.ـاله وإحالته إلى الحبس، صباح اليوم اﻹثنين.

وقام “فراس العراقية” بإرسال قوة مؤلفة من 20 عنصراً وحاصر المركز الامتحاني، فيما دفعت الشـ.ـرطة العسـ.ـكرية بتعزيزات من الفرقة 17 إلى المكان ذاته.

وأوضح المصدر أن مفاوضات جرت بين الطرفين لإخلاء سبيل العنصر الموقوف، وإنهاء التوتر، ولم تعرف نتائجها بعد.

يذكر أن العديد من حوادث الاحتكاك سجّلت سابقاً بين قـ.ـوى النظام اﻷمنيـ.ـة بالمدينة، وميليشـ.ـيات “جهّام” الذي كان متورطاً بجرائم جنائية كثيرة قبل تزعّمه لمجموعته المسـ.ـلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع