سوريا

سطو مسلّح على التجار بسوريا

ستورم – متابعات

سلّط تقـ.ـرير جديد الضوء على اﻹتـ.ـاوات التي يفـ.ـرضها نظام اﻷسد على التجار، لرفد خزينته المالية، في مناطق سيطـ.ـرته.

ونقلت قناة “الحرة” في تقرير لها عن أحدِ تجار حمصَ قوله إنَّ دوريّـ.ـةً أمنـ.ـيّة داهـ.ـمت مؤخّراً مكتبه بشكل مفاجئ في أثناء الحـ.ـملات التي شهدتها عدَّةُ محافظات سورية، حيث أخبره أحد عناصر “أمـ.ـن الدولـ.ـة” المرافقين للقـ.ـوة المقتـ.ـحمة بأنهم يتبعون إلى “المكتب السري”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

واستهـ.ـدفت الحمـ.ـلة في ذلك الوقت محلات تصريف العملة، والحوالات الداخلية والخارجية ومحلاتِ بيع الذهب والأحجار الثمينة، حيث يتم سوق التـ.ـهم لهم لابتـ.ـزازهم.

وأوضح التاجر أنه اتُّهِم بتصريف القطع الأجنبي بطريقة غيرِ مشروعة، وفي النهاية اضطـ.ـر لدفع 25 ألفَ دولار أمريكي ومليوني ليرة سورية، بعد تطويق الدوريّـ.ـة لمحيط محله التجاري.

رغم صغر سنّها.. لاجئة سورية تقود الطائرات في بريطانيا

وذكر أن أحد العناصر قال له حرفياً: “عطي للشباب المصاري وفرطها بأرضها.. الدورية جاية من الشام، وتابعة للمكتب السري، وغير ربّك ما بحلّها بغير طريقة”.

وأكد التاجر أن ما جرى هو واحدة من مئات الحـ.ـوادث التي تعرَّض لها التجار خلال السنوات العشر الماضية، حيث باتت مداهـ.ـمات المكتب السري “تشكّل هاجـ.ـساً كبيراً يخـ.ـشاه جميع التجار، الكبار منهم والصغار، وبالأخص العاصمة دمشق وحلب”.

ولا تقتصر تلك الحـ.ـوادث على محلات الصرافة والذهب، حيث أعلن أحدُ أشهر محال الحلويات في مدينة حلب منذ أيام توقّفه عن العمل بالكامل، لمطالبته بإتـ.ـاوة ومبلغٍ ماليٍّ كبير جداً.

وكان النظام السوري قد ادعى حلَّ المكتب السري عام 2009 وإلحاق مهامه بإدارة الجمارك العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع