سوريا

سوريا.. أزمة غاز جديدة تبدأ من جنوب البلاد

ستورم – متابعات

أغلقت محال تجارية ومعامل في محافظة السويداء جنوب البلاد أبوابها بسبب نقص الغاز بعد قرار مديريّة المحروقات بالمحافظة، التخفيض من مخصصات الغاز الصناعي للمعامل والمحال التي تستهلك كميات كبيرة نسبياً، كالمطاعم والمرافق العامة من مقاهي ومنتزهات، وغيرها.

ونقل موقع “السويداء 24” المتخصص بأخبار المحافظة عن أحد أصحاب مطاعم المدينة قوله إنّ “مادة الغاز مفقودة منذ عدّة أسابيع، إذ تظهرها مديرية المحروقات وتوزعها فترات، وتختفي فترات أكثر، ولا يتم توفيرها ضمن الزمن اللازم لتشغيل كل منشأة”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

وأكد المصدر أن الأسابيع الماضية شهدت تزايد المعاناة من نقص المادة، فيما يتم “توزيع المادة بالتنقيط والتقنين الذي يتم اتباعه مع مخصصاتنا” دون إيجاد حلول من المؤسسة العامة للمحروقات التابعة لنظام اﻷسد، وهو ما أجبر أصحاب الأعمال على تحديد فترات إغلاق العمل، في حين أغلقت بعض المنشآت بالكامل.

وأكد أحد مسؤولي نظام اﻷسد أن اﻷخير قرّر تخفيض عدد الأسطوانات الصناعية لحساب الغاز المنزلي، بنسبة 57 بالمئة من الغاز الصناعي، نتيجة نقص الغاز، حيث تمّ حصر التوزيع بيوم واحد في الأسبوع بعد أن كان بمعدل يومين.

مايكروسوفت تزيح الستار عن ويندوز 11

ويؤكد الموقع أن من يتحكم في توزيع الغاز هو فرع حزب البعث عبر مكتبه الإقتصادي، حيث يرسل لدمشق تقارير حول “الكميات اللازمة”.

وتعيش مناطق سيطرة نظام اﻷسد أزمات متتابعة في كل من المحروقات والكهرباء والبطالة وغلاء اﻷسعار وغير ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع