سوريا

جهاد عبدو يكشف هوية مفتعلي حرائق اللاذقية

سوريا تحترق

ستورم – متابعات

كشف الفنان السوري جهاد عبدو هوية مفتعلي حرائق اللاذقية في الساحل السوري، بعد يومين من إندلاعها في القرى الموالية لـ نظام الأسد.

واتهم “عبدو” من أسماهم بأباطرة المخدرات بالوقوف وراء افتعال تلك الحرائق الحرائق، لأجل تحويل الغابات إلى حقول لزراعة المخدرات في إشارة إلى رجال الأعمال الموالين لنظام الأسد.

وأوضح “عبدو” أن تجار المخدرات يعملون عادة على حرق الغابات لزراعة محاصيلهم فيها ولإجبار المزارعين على العمل لديهم.

ولفت “عبدو” إلى أن العديد من الدول عانت من عصابات المخدرات كما هو الحال في أفغانستان ودول أمريكا الوسطى وكما يحدث الآن في سوريا.

وكان العديد من ناشطي اللاذقية الموالين أكدوا أن حرائق الساحل مفتعلة، حيث اتهم بعضهم رامي مخلوف بافتعالها، في حين اتهم فراس طلاس نظام الأسد وإيران بإشعال الحرائق كرسالة إلى روسيا أن بإمكانهم تهديد مصالحها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع