سوريا

شرطة أطمة تفك شيفرة الجثة المرمية بمجاري الصرف الصحي وتلقي القبض على القاتل

ستورم – متابعات 

تمكن قسم الشرطة التابع لحكومة الإنقاذ السورية في بلدة أطمة شمال إدلب من فكر شيفرة الجثة التي عُثر عليها مرمية بإحدى قنوات الصرف الصحي قبل عدة أيام.

وقالت وكالة أنباء الشام الحكومية الرسمية إن قيادة شرطة أطمة تمكنت بعد عمليات بحث وتحر مكثفة من كشف ملابسات مقتل المغدور عبدالله ابن الحاج عمر الذي خرج من منزله منذ قرابة شهر، وعثرت عليه دوريات القيادة مقتولا بعد 5 أيام من البحث.

ونقلت الوكالة عن قائد الشرطة خالد فاعوري قوله: “وردنا بلاغ من أحد أهالي بلدة أطمة يتعلق بفقدان ابنه البالغ من العمر 18 عاما، والذي خرج من البيت ولم يعد منذ قرابة شهر، فبدأنا البحث وإجراء التحريات اللازمة، وبعد 5 أيام من البحث عثرنا على جثة بدون رأس في عبارة للصرف الصحي في أطمة”.

وأضاف: “بعد الدراسات والتحليلات تبين أن صاحب الجثة هو المغدور عبد الله الحاج عمر ابن المدعي، حيث تعرف الأب على الجثة من خلال مفاتيح كانت معلقة بملابسه المهترئة”

وأردف “فبدأنا البحث والتحريات المكثفة لمعرفة الفاعل، حيث حصرنا الشبهة بشخص موقوف في محكمة أطمة بجرم تصريف عملة مجمدة يدعى (ع.ص)، وبعد التنسيق مع المحكمة أحضرناه إلى مركز القيادة”.

وأكد “فاعوري” أنه وخلال التحقيق مع المشتبه به ومواجهته بالأدلة، اعترف بقتل المغدور برصاصة في الرأس عيار 10.5 ملم، ورميه بعبارة للصرف الصحي عمقها 3 أمتار في أطمة بسبب خلافات شخصية بينهما، حيث أغلق الضبط، وأحيل القاتل إلى القضاء لينال جزاءه العادل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع