منوعات

عالم من ناسا يناقش “موسك” حول رحلة المريخ

ستورم – متابعات
أعلن فياتشلاف توريشيف، كبير الباحثين في مختبر الدفع النفاث التابع لناسا، أن خطـ.ـر حدوث كــ.ـارثة عالمية، التي بسببها يريد موسك أن يطير إلى المريخ مبالغ به، وهذه الرحلة ربما تنتهي بكارثة.

ويشير توريشيف الذي ساهم في حوالي 40 مهمة لناسا في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، إلى”أن احتمال اصطدام كويكب كبير بالأرض وارد، ولكنه ضئيل جدا.

ويمكن ان يحدث هذا في وقت آخر غير وقتنا. فهل يستحق هذا إتخاذ تدابير مثل استيطان المريخ؟. كما أن أسبابا أخرى لموت الحضارة ضئيلة أيضا. لذلك فإن فكرة الهجرة إلى المريخ غير مدعومة بما يكفي من الأدلة والبراهين”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

ويشير توريشيف، إلى أن عدم وجود تكنولوجيا لدعم الحياة، هي من بين الصعوبات التي تواجه تنظيم رحلة إلى المريخ.

لكنه يضيف: “ولكن من وجهة نظر التطور التكنولوجي والحصول على معارف جديدة، فأنا مسرور بوجود موسك الذي يملك أهدافا طموحة”.

وفي وقت سابق كان مؤسس شركة “سبيس إكس” الأمريكية، إيلون موسك قد صرح أن “رحلات فضائية مأهولة إلى المريخ ستصبح بعد أعوام حقيقة واقعة.

جاء ذلك يوم 23 مارس في مدونته على “تويتر”.

معـ.ـاقبة جـ.ـنود ألمان “جلبوا العـ.ـار” لبلادهم

بة “ستارشيب” المأهولة ستهبط على سطح المريخ قبل عام 2030 بكثير. لكن المشكلة الرئيسية تكمن، حسب موسك، ليس في نقل البشر إلى الكوكب الأحمر بل في إنشاء قاعدة مأهولة مكتفية ذاتيا هناك، ما يعد مهمة محورية معقدة من الصعب جدا تحقيقها.

جدير بالذكر أن نماذج اختبارية لمركبة “ستارشيب” المأهولة التابعة لـ إيلون موسك انفجرت 3 مرات عند هبوطها على الأرض بعد أن صعدت إلى ارتفاع 10 كيلومترات قوق سطح الأرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع