سوريا

فاطميون تستقدم تعزيزات عسكرية إلى حلب ومصادر تكشف الأهداف

ستورم – متابعات

كشفت مصادر محلية اليوم الخميس عن استقدام ميليشيا فاطميون الشيعية المدعومة من إيران تعزيزات عسكرية ضخمة إلى محافظة حلب.

لـ متابعة الأخبار العاجلة عبر الواتس أب إضغط هنا 

وقال مرصد أبو صطيف خطاب المختص برصد تحركات قوات الأسد والميليشيات الموالية لها إن الميليشيا أرسلت رتل عسكري مدعوم بعناصر من حزب الله اللبناني إلى مطار الجراح العسكري ضرق حلب.

إقرأ المزيد: روسيا تبدأ بناء قاعدة عسكرية جديدة في سوريا تعتبر الأكبر بعد حميميم

وأضح خطاب أن العقيد علي راتب قائد قطاع المنطقة كان باستقبال التعزيزات التي استقرت داخل المطار، مشيرًا إلى أن لواء فاطميون انتشر في ريف حلب الشرقي بشكل كبير لاسيما في منطقة مسكنة ومطار الجراح ودير حافر.

من جانبه ذكر موقع “العربية نت” أن الميليشيات الإيرانية بذلت مجهوداً كبيراً -في الآونة الأخيرة- لدعم ميليشيا “فاطميون” وتسهيل انتشارها بريف حلب الشرقي.

وأضاف الموقع أن الميليشيا أصبحت ثاني قوة لإيران بعد حزب الله، ولذلك فقد قامت بإنشاء مكاتب للانضمام لصفوفها في ريف حلب الشرقي، مقابل عروض مالية مغرية، مستغلةً الواقع المعيشي السيء.

إقرأ المزيد : على وقع الأزمة الاقتصادية.. “أم زكي” تتفاخر بالتسول من بشار الأسد

وبين الموقع أن الميليشيا جندت مئات الشبان مؤخراً من عدة مناطق أبرزها السفيرة ودير حافر ومسكنة وغيرها من مناطق الريف الشرقي.

يشار إلى أن إيران تبذل جهود كبيرة في نصر التشيع في محافظة حلب بالتعاون مع زعماء العشائر، وخصوصاً في منطقة مسكنة النائية، مستغلةً بذلك الحالة الاقتصادية السيئة للسكان وبطش القبضة الأمنية التي يمارسها نظام الأسد عليهم.

شاهد أيضًا: الجيش السوري الحر ينفذ مناورات عسكرية في إدلب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع