سوريا

قوات الأسد تتلقى صفعة موجعة على مستوى الضباط في درعا

ستورم – درعا

تلقت قوات الأسد في درعا اليوم الأحد صفعة موجعة على مستوى الضباط، بالتزامن مع توتر أمني تشهده المحافظة.

وقالت “شبكة أخبار درعا وريفها” إن ضابط برتبة ملازم أول، من مرتبات الفرقة الرابعة، قتل إثر إطلاق مسلحين النار عليه ببلدة سحم الجولان غربي درعا.

وأوضحت الشبكة أن الضابط المقتول يدعى “حسن ابراهيم”، وهو مسؤول عن نقطة عسكرية ضمن مركز البحوث العلمية في بلدة جلين، وينحدر من محافظة حماة وسط البلاد.

في الأثناء، نعت صفحات موالية، أمس السبت، الملازم شرف “رواد مفيد الجمال”، الذي قتل بعد استهدافه من قِبل مجهولين أثناء توجهه لمكان خدمته في “سهوة القمح” بريف درعا الشرقي.

ويأتي اغتيال الضابطين المذكورين في وقت تشهد فيه محافظة درعا اضطرابات وحالة من الغضب والتوتر الأمني بعد اغتيال أدهم الكراد برفقة عدد من قادة الجيش الحر سابقًا، أثناء عودتهم من العاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع