سوريا

لاجئ يلقى حتفه غرقاً في نهر الراين

ستورم – متابعات

مع بداية فصل الصيف تتوالى أخبار الغرق للاجئين اختاروا الأنهار والبحيرات ملاذاً لهم من درجات الحرارة الآخذة في الارتفاع.

فلقد توفي أمس الجمعة الشاب العراقي أحمد خضر في نهر الراين وبالقرب من Rheinberg-Orsoy بعد نزوله الى النهر للسباحة.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

وبحسب الصحافة المحلية فقد تلقت الشرطة الألمانية بلاغاً باختفاء الشاب أحمد خضر وهو عراقي\كردي يبلغ من العمر 29 عاما من ادارة الكامب الذي يقيم فيه، ليتم على الفور البحث عنه بدعم من طائرة هليكوبتر وفرقة من الغواصين، و تم العثور عليه لكن باءت محاولات انعاشه من قبل بالفشل ففارق الحياة.

مركبة “ناسا” تبدأ نشاطها بالتزامن مع أصوات المريخ الغامضة (فيديو)

قد نعت عدة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي الشاب، بينما شدد آخرون على ضرورة سن السلطان الألمانية قوانين صارمة بعدم السباحة في الأماكن الغير مخصصة بعد عدة حالات غرق حدثت خلال الأيام الماضية.

وذكر ناشطون ان سبب فقدان العديد من الأشخاص لحياتهم بالسباحة في البحيرات والانهار هو وجود الكثير من الأعشاب الطويلة التي تعيق السباحة، بالإضافة الى انخفاض درجات حرارة المياه والتي يمكن أن تصيب عضلات الجسم بالتشنج الفوري والعجز عن الحركة وبالتالي الغرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع