منوعات

ما تحتاج لمعرفته قبل أخذ لقاح كـ.ـوفيد19

ستورم _ متابعات

تلقى حتى الآن ملايين الناس في جميع أنحاء العالم لقاح كـ.ـوفيد-19 بشكل آمن، ومازال آخرون بانتظار دورهم لأخذه.

خبراء الصحة في اليونيسيف قدموا على موقعهم الإلكتروني خطوات تلقي اللقاح، وبعض النصائح حول ما يمكن القيام به قبل وأثناء وبعد تلقي اللقاح.

قبل الذهاب

هناك الكثير من المعلومات المضللة حول اللقاحات عبر الإنترنت، لذلك من الضروري الحصول على معلوماتك من مصادر جديرة بالثقة مثل اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية. إذا كان لديك أي أسئلة حول تلقي لقاح كـ.ـوفيد-19، فتحدث إلى طبيبك.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

حالياً لا يجب تلقي لقاح كـ.ـوفيد‑19 من قبل الأشخاص الذين يعانون من الحالات الصحية التالية وذلك لتجنب أي آثار سلبية محتملة:

– حساسية شديدة سابقة لأي من مكونات لقاح كـ.ـوفيد-19.
– إذا كنت مريضاً حالياً أو تعاني من أعراض كـ.ـوفيد-19 (لكن يمكنك تلقي اللقاح بعد تعافيك وموافقة طبيبك).

يجب أن تتحدث إلى طبيبك إن كنت قد عانيت من قبل من أي رد فعل تحسسي شديد على أي لقاح أو كانت لديك أسئلة حول الأدوية التي تتناولها حالياً، فتحدث إلى مقدم الرعاية الصحية قبل موعد اللقاح.

اعتن بنفسك. نم جيداً قبل موعد اللقاح واشرب الماء لتكون بأفضل حال يومها.

أثناء الموعد

– اتبع احتياطات السلامة في مركز اللقاحات، مثل التباعد الجسدي وارتداء الكمامة أثناء الانتظار.
– دع مختص الرعاية الصحية يعرف ما إذا كانت لديك أي حالة طبية قد تمنع تلقي اللقاح (مثل الحمل أو ضعف في الجهاز المناعي).

خاصة بالصور والفيديو.. واتساب يضيف “ميزة ثورية” تذهل الجميع

– يفترض أن تتلقى بطاقة تلقيح عليها اسم لقاح كـ.ـوفيد-19 الذي تلقيته ومتى تلقيته وأين تلقيته. تأكد من الاحتفاظ بهذه البطاقة في حرز أمين فقد تحتاج إليها في المستقبل.

بعد تلقي اللقاح

يجب على مقدم الرعاية الصحية مراقبتك لمدة 15 دقيقة بعد إعطاء اللقاح للتأكد من عدم وجود أي ردود فعل فورية. ولكن يندر جداً وقوع ردود شديدة.

كن مستعداً لبعض الآثار الجانبية؛ تم تصميم اللقاحات لتمنحك المناعة دون مخـ.ـاطر الإصابة بالمرض. وفي حين أنه من الطبيعي أن يتم بناء المناعة دون آثار جانبية، فمن الشائع أيضاً حدوث بعض الآثار الجانبية الخفيفة إلى المعتدلة التي تزول في غضون أيام قليلة من تلقاء نفسها.

الآثار الجانبية المحتملة

ومن الآثار الجانبية الخفيفة إلى المعتدلة التي قد تراها بعد تلقي اللقاح:

– وجع في الذراع في موقع الحقن
– حمى خفيفة
– إجهاد
– صداع
– آلام في العضلات أو المفاصل
– قشعريرة
– إسهال

إذا استمرت أي من الأعراض لأكثر من بضعة أيام أو إذا كان هناك عرض شديد الحدة، فاتصل بمقدم الرعاية الصحية على الفور.

تحلى بالقليل من الصبر

تكوين المناعة يستغرق وقتاً. سيتم اعتبارك ملقحاً بالكامل بعد أسبوعين من الجرعة الثانية من لقاح Pfizer-BioNtech أو لقاح Moderna المضادين لـ.ـكوفيد-19، أو بعد 15 يوماً من الجرعة الثانية من لقاح AstraZeneca، أو بعد أسبوعين من لقاح J&J/Janssen ذي الجرعة الواحدة.

حافظ على سلامة نفسك وسلامة الآخرين. في حين أن هذه اللقاحات فعالة للغاية في حماية الناس من المرض الشديد الناجم عن فيروس كوفيد-19، فإننا لا نزال غير متيقنين ما إذا كان من الممكن للشخص الذي تلقى اللقاح أن ينشر الفيروس حتى دون أن تظهر عليه أعراض. ولذلك، فمن المهم مواصلة احتياطات السلامة لحماية نفسك والآخرين، بما في ذلك: تجنب الأماكن المزدحمة، والتباعد الجسدي، وغسل اليدين، وارتداء الكمامة.

المصدر اليونيسيف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع