سوريا

ميليشيات إيرانية تقتل 15 مدنيًا شرق حماة.. تفاصيل صادمة

ستورم – حماة

أكدت مصادر محلية اليوم الثلاثاء مقتل 15 مدنيًا في ريف حماة الشرقي بطريقة بشعة على يد عناصر يتبعون للميليشيات الإيرانية الموالية لنظام الأسد في المنطقة.

وأوضحت المصادر أن الضحايا رعاة أغنام بينهم أطفال، جميعهم قتلوا على يد الميليشيات الإيرانية، بعد هجوم شنته الأخيرة على قرية “الفاسدة” قرب ناحية “السعن” شرقي حماة.

وأضافت المصادر أن عناصر الميليشيات قاموا بسرقة 200 رأس غنم، بعد قتل أصحابها، دون أن يحرك نظام الأسد ساكنًا، مؤكدةً أن المجرمين غادروا القرية بعد ارتكاب المذبحة.

وتسيطر قوات الأسد برفقة الميلشيات الإيرانية على مناطق شاسعة من البادية السورية، وتقوم على ابتزاز الأهالي وسرقة ممتلكاتهم بشكل علني، تزامنًا مع المساعي الإيرانية لإدخال المذهب الشيعي إلى المنطقة التي يتبع سكانها مذهب أهل السنة والجماعة.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها الميليشيات الإيرانية بقتل رعاة الأغنام في البادية السورية، آخرها كان تصفية 21 مدني بطريقة مروعة في بادية السبخة جنوب شرق الرقة مطلع العام الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع