سوريا

والي “عنتاب”: أمـ.ـننا يبدأ من هنا

ستورم – متابعات

تجوّل “داود غل” والي “غازي عنتاب” جنوب تركيا في منطقة ريف حلب الشرقي والشمالي في الشمال السوري، والتي تسيطر عليها قـ.ـوات بلاده، متحدّثاً عن أهمية المنطقة بالنسبة لها.

وقال “غل” في تصريح من مدينة الباب شرق حلب إن تركيا “في طليعة الدول التي تحـ.ـارب الإرهـ.ـاب من دون النظر إلى ماهيته أو هويته” وإن الجيش التركي أحبط ثلاثة آلاف عملية تفجـ.ـير، موضحاً أن “اثنين منها كان من الممكن أن يضـ.ـرب تركيا، لو لم نكن هنا، ولهذا أمننا يبدأ من هنا”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

ويقوم “غل” بزيارة لمدة يومين برفقة وفد تركي إلى مناطق “درع الفرات” و”غصن الزيتون” حيث تفقدوا بعض المشاريع والفعاليات في المنطقة؛ التي تنفذ تحت إشراف ولاية غازي عنتاب؛ منها مركز “الباب – الأناضول” الثقافي، ومستشفى مدينة الباب، وقاعدة عسـ.ـكرية للجيش التركي في جبل الشيخ عقيل.

وتفرض القـ.ـوات التركية سيطرتها على المنطقة الحدودية الممتدة من الباب حتى عفرين بمساندة الجيـ.ـش الوطني السوري.

قائد بـ”قـ.ـوات النمر” لمؤيدي النظام: استعدوا للهجرة

ولا تزال المنطقة تتعرض لهجـ.ـمات وتفـ.ـجيرات تقف وراءها ميليـ.ـشيا قسد بالدرجة اﻷولى.

وقد شنّت القـ.ـوات التركية مؤخراً حملة مشتركة مع الجيش الوطني في منطقة “رأس العين” بريف الحسكة الشمالي، ضد مجموعات مسـ.ـلحة متورطة بانتهـ.ـاكات عدة، فيما تتحدث تقارير عن نية أنقرة إعادة هيكلة الجيش الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع