سوريا

الموت قهرًا.. وفاة رجل على طابور البنزين في حلب

توفي اليوم الاثنين مدني من سكان مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام أثناء وقوفه على أحد طوابير محطات الوقود للتزود بمادة البنزين.

وقالت مصادر محلية إن رجل يدعى محمد بودقة (50 عاماً) توفي إثر أزمة قلبية أثناء انتظار دوره لعدة ساعات للحصول على مادة البنزين لسيارته من محطة الأهرام وسط المدينة.

وتعيش مدينة حلب على وقع أزمة محروقات خانقة منذ العام الماضي، يستغلها شبيحة الأسد في التضييق على المدنيين وابتزازهم.

وكانت مجموعة من ميليشيا الدفاع الوطني “الشبيحة”، قد اعتدت العام الماضي على عدد من المواطنين داخل مدينة حلب خلال انتظارهم في طابور مزدحم للحصول على جرة غاز.

وبثت صفحات إعلامية موالية حينها مقطع فيديو مصور يظهر عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني تعتدي بالضرب على الأهالي، وتوجه الإهانات اللفظية لهم خلال تجمعهم أمام إحدى الشاحنات التي تقوم بتوزيع مادة الغاز داخل أحياء المدينة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع