دولي

انتشار كـ.ـورونا بألمانيا يدخل مساراً جديداً

ستورم – متابعات

بدأت معدلات اﻹصـ.ـابة بجائـ.ـحة كـ.ـورونا تتراجع داخل ألمانيا، خلال اﻷيام اﻷخيرة، فيما سمحت الحكومة بتخفيف القيود على المواطنين.

وذكرت وسائل اﻹعلام اﻷلمانية أن الحكومة بدأت يوم أمس السبت تخفيف إجراءات الحـ.ـظر والتـ.ـباعد الاجتماعي في أربع مقاطعات هي “مكلنبورغ – فوربومرن” و”برلين” و”هامبورغ” و”بافاريا”.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

ويسمح في “مكلنبورغ – فوربومرن” للقادمين من داخل أو خارح ألمانيا بقضاء إجازة في الولاية اعتباراً من السبت بشرط تقديم اختبار الهالة السلبي وتجديد الاختبار كل 72 ساعة على أبعد تقدير، كما يُسمح أيضاً بإجراء الاختبارات الذاتية، التي تقدمها الفنادق.

وفي العاصمة برلين يُسمح لستة أشخاص من ثلاث أسر بالالتقاء في الأماكن المغلقة، أما في الخارج فيسمح لعشرة أشخاص من خمس أسر باللقاء ولا يتم احتساب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 عاماً، كما يسمح بالتسوق بدون اختبار كـ.ـورونا وكذلك دخول المطاعم.

حزب الله بات قادراً على “التعبئة” في ألمانيا

وفي “هامبورغ” سمح للمطاعم والحانات بتقديم الطعام في الداخل على أن يجري الزوار اختبار كـ.ـورونا ولا يُسمح لهم إلا بالجلوس على طاولة مع خمسة أشخاص فقط، أما العاملون فيجب اختبارهم مرتين في الأسبوع.

وفي “بافاريا” اتخذت اجراءات جديدة مخففة تشمل فقط قطاع الرياضة والمطاعم والدوائر الحكومية.

يذكر أن البلاد تعاني من موجة جديدة للفـ.ـيروس قوية الانتشار وبمتحورات جديدة، اﻷمر الذي اضـ.ـطر السلطات لتشديد إجراءاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع