سوريا

بعد معاناة استمرت أربع سنوات مصر تطلق سراح الشاب السوري “محمد عائشة”

ستورم – متابعات

أطلقت السلطات المصرية أمس الخميس سراح البحار السوري محمد عائشة بعد إلزامه بحكم قضائي يجبره بحراسة سفينة منذ أربع سنوات.

وقالت مواقع إعلام مصرية إن البحار السوري عاد إلى مدينته طرطوس على متن رحلة جوية غادرت القاهرة مساء أمس، بعد صدور حكم بإطلاق سراح “عائشة” من مهمة الحارس القضائي على سفينة “أمان”، العائدة لرجل أعمال بحريني.

للاشتراك بخدمة الأخبار العاجلة عبر التلغرام اضغط هنا

وكان الشاب قد قضى أربع سنوات في البحر قبالة مدينة السويس، لمخالفة السفينة لإجراءات السلامة وتهالك المعدات وعدم تسديد التزامات مالية مترتبة على مالكها.

وكان البحار السوري قد نشر فيديو ناشد فيه الاتحاد الدولي لعمال النقل، مطالباً بالتدخل في حل قضيته، فقد سرت الأمراض في جسده نتيجة معيشته وحيداً على ظهر السفينة دون أي رعاية طبية، ما حرك قضيته مجدداً ودفع لإخلاء سبيله.

اقرأ أيضاً: الاغتيالات مستمرة في درعا وهذه آخرها

يذكر أن قناة BBC كانت أول وسيلة إعلام تحدثت إلى الشاب حيث شرح معاناته بشكل مفصل، الأمر الذي أدى إلى انتشار قصته والتفاعل معها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع