سوريا

تركته فقتل خطيبها.. جريمة مروعة تهز اللاذقية ضحيتها طبيب

ستورم – متابعات

هزت محافظة اللاذقية الأسبوع الماضي جريمة مروعة راح ضحيتها الطبيب كنان علي، وتم حل ملابساتها قبل يومين.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا 

ونقلت صحيفة الجسر عن مصادرها أن القاتل، هو المقدم المهندس حيان صالح، المنحدر من قرى مدينة جبلة، حيث أقدم على قتل الطبيب كنان بعد خطبته للطبيبة لبنى الخير، حيث كان الجاني على وشك الزواج منها.

وفي تفاصيل الجريمة، أقدم الضابط في جيش الأسد على تفخيخ طرد ووضعه أمام عيادة الطبيب المغدور.

وأكد المصدر أن عائلة الطبيب وعائلة خطيبته كانوا على علم بالجاني منذ اللحظة الأولى لوقوع الجريمة، لكن اعتبارات تتعلق بنفوذ عائلة الضابط، وحسابات أخرى تتعلق بسمعة الفتاة قد أجلت عملية إلقاء القبض عليه.

اقرأ المزيد: أول تعليق من حكومة الإنقاذ على إدخال المساعدات الإنسانية من مناطق نظام الأسد

من جانبها قالت وزارة الداخلية التابعة للنظام في بيان إنه : “بتاريخ 23 آب الحالي أعلم فرع الأمن الجنائي باللاذقية بحصول انفجار ضمن عيادة بدوار الزراعة عائدة للطبيب المغدور (كنان علي) أخصائي أمراض قلبية، عليه تم توجيه دوريات من الفرع إلى مكان الحادث وبالكشف تبين وجود بقايا جهاز قياس حرارة إلكتروني منفجر ضمن العيادة (خاص بفحص مرضى الكورونا).

وأضاف البيان “أدى انفجار هذا الجهاز إلى إصابة الطبيب إصابة بليغة أسعف بعدها إلى مشفى تشرين الجامعي وفارق الحياة فيه متأثرا بإصابته”.

وتابع “على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي لكشف ملابسات الجريمة وصولاً لمعرفة الجناة ومن خلال البحث الجدي والتحري وجمع المعلومات ومسح الكاميرات المحيطة بمسرح الجريمة شوهد شخص دخل المبنى ليلاً مكان الانفجار تنطبق مواصفاته مع أحد الأشخاص المشتبه بهم ويدعى ( ح – ص) و تبين أنه متواجد في محافظة دمشق”.

وأردف البيان “تم إرسال دوريات إلى دمشق وتمكنوا من إلقاء القبض عليه وحجز سيارته وإحضاره إلى مركز الفرع، وبتحري السيارة تم ضبط حقيبة سوداء بداخلها عدة أجهزة خاصة بصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية”.

“وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة والقرائن اعترف بإقدامه بعد التخطيط المسبق على تفخيخ جهاز قياس حراري إلكتروني ( الخاص بالكورونا) بعد وضع مادة متفجرة داخله، وتعليق الجهاز على باب العيادة بهدف قتل الطبيب ومن ثم مغادرته إلى دمشق وذلك بسبب خلافات قديمة” بحسب نص البيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع