سوريا

شركة روسية جديدة للمرتزقة تدخل ميدان النزاع في البادية السورية

ستورم – متابعات

كشفت مصادر محلية اليوم السبت عن دخول شركة روسية جديدة للمرتزقة إلى ميدان النزاع في البادية السورية شرق البلاد، إلى جانب كلًا من شركة فاغنر والميليشيات المحلية المدعومة روسيًا.

وقالت شبكة “نداء الفرات” المختصة بنقل أخبار المنطقة الشرقية من سوريا إنها رصدت دخول رتل عسكري روسي غير مألوف، يضم مدرعات وعربات عسكرية متنوعة إلى بادية دير الزور.

وأضافت الشبكة أن الرتل مؤلف من ناقلات جند وعربات عسكرية متنوعة وصهاريج محملة بالمواد البترولية، ليتضح لاحقًا أنه يتبع لشركة روسية خاصة، غير شركة فاغنر الشهيرة، دون معرفة اسمها.

يذكر أن شركة “فاغنر” الأمنية تعتبر من أهم الشركات الروسية الناشطة في سوريا، منذ العام 2013، وتنشط حاليا في جنوب البلاد، ووسطها مثل حمص وحماة والبادية، ويتقاضى المتطوع بصفوفها، راتبا شهريا يتراوح بين 800-1200 دولار أمريكي شهريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع