سوريا

فكر إبداعية جميلة تبدأ بالظهور في شوارع إدلب (صور)

ستورم – متابعات

بدأ ناشطون في مدينة إدلب بالشمال السوري بمشروع بسيط ﻹعادة تدوير النفايات، بعد انتشار ظاهرة النبش في المكبات وحاويات القمامة بشكل كبير.

لـ متابعة الأخبار العاجلة عبر الواتساب إضغط هنا 

وقد تم تثبيت حاويات بلاستيكية بسيطة في بعض اﻷماكن العامة بالمدينة؛ منها ما هو مخصص للمواد البلاستيكية ومنها ماهو مخصص للمعدنية وخلاف ذلك.

اقرأ المزيد: روسيا تقر بفشل نسبة من أسلحتها في سوريا

ويهدف المشروع إلى التخفيف من مشكلة تكدّس النفايات في المكبّات والذي يسبب تلوثاً كبيراً بسبب إتلافها عن طريق الحرق نتيجة ضعف اﻹمكانات المحلية، حيث يسبب الدخان المتصاعد من البلاستيك المحترق أمراضاً متنوعة قد تصل إلى السرطان، فضلاً عن انتشار الجراثيم واﻷوبئة بين النفايات المطمورة.

كما تؤمن تلك الحاويات البلاستيكية مصدر رزق للفقراء الذين يضطرون للنبش في القمامة من أجل استخراج كل ما يمكن بيعه وتدويره.

يذكر أن ارتفاع معدلات الفقر والبطالة ألجأت أعداداً كبيرة من الرجال واﻷطفال وحتى النساء لاتخاذ جمع القمامة كمهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع