دولي

لاجئ سوري يحقق لقب أصغر طيار مدني في كندا

ستورم – متابعات

نجح اللاجئ السوري سفيان أحمد ظاهر من تحقيق لقب أصغر طيار مدني في كندا، بعد حصوله على رخصة طيران رسمية عقب اجتيازه جميع الاختبارات بنجاح.

لـ متابعة الأخبار العاجلة عبر التلغرام إضغط هنا 

ونقل تجمع أحرار حوران عن “ظاهر” قوله: “أول حادثة أحس من خلالها بحب الطائرة عندما كنت في الصف العاشر الثانوي عندما سافرت لزيارة أقاربي في الرياض”.

وتابع ظاهر “أذكر حينها أنني رفضت مغادرة الطائرة بعد وصولها إلى وجهتها، حيثُ نزل جميع المسافرين، وأنا مُصر في ذلك الوقت على مقابلة كابتن الطائرة، بعد إصراري على عدم النزول من الطائرة حتى ألتقي بالكابتن، بالفعل تم لقائي بالكابتن، حدثتهُ عن حلمي بأن اُصبح يوماً ما طيار”.

إقرأ أيضًا: محكمة ألمانية تصدر حكمًا تاريخيًا بحق عنصر سابق في استخبارات الأسد

وأردف “فطلب مني مرافقته ليُريني أجزاء الطائرة من الداخل، لقد كان يوماً مفصلياً في حياتي، في ذلك اليوم أحسستُ أنه أول خطوة في مشواري لتحقيق حلمي نحو عالم الطيران، خصوصاً بعد أن سمح لي الكابتين بالجلوس على مقعد قيادة الطائرة، وشرحه المفصل عن آلية التحكم بالطائرة”.

وكان سفيان قد انتقل إلى كندا بدعم من والده في بدايات 2018 إلى ليدرس الطيران في أكاديمية (Professional flight center)، وبفترة زمنية قصيرة تجاوز صعوبات اللغة الإنكليزية ليُتقنها، ويحصل بعدها على جميع رخص الطيران ومن ضمنها رخصة الطيران التجاري في أخر شهر أيلول/سبتمبر من عام 2020.

إقرأ أيضًا: مطالبات بمحاكمتهم.. وصول عناصر سابقين في الأمن العسكري إلى أوروبا (التفاصيل)

وأشار التجمع إلى أن “ظاهر” لم يكن يعلم أنه أصغر طالب طيران في كندا، إلّا عندما أخبره مشرف أثناء تقديمه للفحص العملي ليُتاح له بعد ذلك حصوله على الشهادة الرسمية من وزارة الطيران، ليُعلن من خلالها أنه طيار مدني.

يشار إلى أن الطيار سفيان أحمد ظاهر، ينحدر من بلدة خربة غزالة في محافظة درعا جنوب سوريا، حيث حصل على جميع رخص الطيران، ومن بينها رخصة الطيران التجاري، ليصبح بذلك أصغر طيار تخرج من أكاديمية (Professional flight center) الكندية وهو بعمر الـ(20) عامًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع