تريندينغ

نهاية تراجيدية.. خفاش يطير لأكثر من 2000 كيلومتراً لتلتهمه قطة

ستورم – متابعات

حقق خفاش رقما قياسيا في الطيران لمسافة أكثر من 1200 ميل (2018 كيلومترا) من لندن إلى روسيا، لكن قطة التهمته بعد هبوطه.

واكتشفت أنثى الخفاش من نوع “ناثوسيوس بيبيستريل”، وهي بحجم إبهام الإنسان، في منطقة بسكوف الروسية.

وكانت جماعة علمية تهتم بالخفافيش، أنقذت انثى الخفاش التي كان جناحها يحمل علامة “حديقة حيوان لندن”، قبل أن تنتهي إلى مصير تراجيدي في نهاية رحلتها.

وهي أبعد رحلة مسجلة لخفاش من بريطانيا عبر أوروبا، بزت جميع الأرقام القياسية البريطانية المسجلة سابقا.

واكتشف سفيتلانا لابينا، وهي امرأة روسية تسكن في قرية مولغينو الصغيرة، خفاش البيبيستريل، الذي يزن 8 غرامات (0.3 أوقية)، وأبلغ اكتشافها لمؤسسة الحفاظ على الخفافيش “بات كونسرفيشن تراست”في المملكة المتحدة.

وقالت ليزا وورليدج، رئيسة خدمات الحفاظ على الحيوانات في هذه المؤسسة: “هذه رحلة رائعة وأطول رحلة نعرفها عن أي خفاش من بريطانيا عبر أوروبا. يا لها من لاعبة أولمبية”.

وأضافت “تعتبر رحلتها اكتشافا علميا مثيرا وقطعة أخرى في لغز هجرة الخفافيش. تظل تحركات خفافيش ناثوسيوس بيبيستريل حول المملكة المتحدة وبين المملكة المتحدة والقارة غامضة إلى حد كبير”.

وتتصدر الأرقام القياسية في طيران الخفافيش رحلة خفاش أخرى معروفة في أوروبا – وهو خفاش من نوع ناثوسيوس بيبيستريل هاجر من لاتفيا إلى إسبانيا في عام 2019، وسجل رقما قياسيا بلغ 1،382 ميلا (2،224 كم).

اقرأ المزيد: لقطة نادرة لـ مروحية تشارك في إخماد حـ.ـرائق تركيا (فيديو)

لقطة نادرة لـ مروحية تشارك في إخماد حـ.ـرائق تركيا (فيديو)

ويرتبط هذا النطاق الموسع لهجرة خفافيش ناثوسيوس بيبيستريل بتغير المناخ، حيث يُتوقع أن يؤدي التغير المناخي في المستقبل إلى تأثير إضافي على هذه الأنواع من الحيوانات.

المصدر: BBC

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع