دولي

إذلال أمريكي لميلـ.ـيشيا قسد وقائدها “عبدي”

ستورم _ متابعات

كشف تقرير إعلامي عن توبيخ الولايات المتحدة الأمريكية لميليـ.ـشيا قسد اﻹرهـ.ـابية وممارسة ضغوط عليها لمطالبتها بتحنّب استفزاز تركيا.

وذكرت مصادر إعلامية أن نائب المبعوث الأمريكي إلى سوريا “ديفيد براونشتاين” أبلغ زعيم الميليـ.ـشيا “مظلوم عبدي” بـ”رسالة شديدة اللهجة” أكد له فيها “امتعاض الإدارة الأمريكية” من تزايد مظاهر رفع أعلام “حـ.ـزب العمال الكردسـ.ـتاني” PKK وصور زعيمه عبد الله أوجـ.ـلان.

لـ متابعة الأخبار العاجلة على الواتساب إضغط هنا

ويأتي ذلك في ظل تقارب جديد بين الولايات المتحدة وتركيا، حيث تلوح في اﻷفق تفاهمات حيوية حول عدة ملفات ومن ضمنها سوريا وقسد وشرق الفرات.

ورغم التصريحات الدبلوماسية اﻷمريكية تجاه قسد، إلا أنها تدعمها بشكل كبير على اﻷرض وتمنع أي عمل عسـ.ـكري ضدها.

وبحسب مانقله موقع “تلفزيون سوريا” عن “مصادر خاصة” فإن “الإدارة الأمريكية حذّرت عبر مبعوثها قسد والإدارة الذاتية من مغبة استمرار هيمنة كوادر العمال الكردسـ.ـتاني على السلطة وتوجيه الإدارة الذاتية وفق سياسات وإيديـ.ـولوجيا العمال الكردسـ.ـتاني”.

تركيا ترفع وتيرة ردها على قـ.ـصف إدلب

وقد أوضح “براونشتاين” للميليـ.ـشيا أن استمرارها في هذه السياسية سيعرض مناطق سيطرتها إلى مخاطر كبيرة، “لا سيما وأن تركيا تعبّر علناً وباستمرار عن مخاوفها من نفوذ العمال الكردسـ.ـتاني على حدودها مع سوريا”.

وتحدّث المصدر عن استئناف للمفاوضات الكردية – الكردية بين قسد والمجلس الوطني الكردي الذي يعتبر من مكونات الائتلاف الوطني، ويشترط اﻷخير إبعاد كوادر PKK عن المنطقة لقبول عقد اتفاق والمشاركة في الإدارة الذاتية.

وتعتبر أنقرة أن قسد وميليشيا PYD (أبرز مكوناتها) فرعاً سوريا لـPKK المصنف كمنـ.ـظمة إرهـ.ـابية لدى معظم الدول، وترفض الفصل في التعامل بينهما. المصنف كمنـ.ـظمة إرهـ.ـابية لدى معظم الدول، وترفض الفصل في التعامل بينهما.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع