تريندينغ

صورتان من إدلب تحصلان على تقيم أفضل الصور لـ عام 2020 (صور)

ستورم – متابعات

حققت صورتان التقطهما كلاً من المصورين الصحفيين عارف وتد ومحمد سعيد تقييم أفضل الصور الملتقطة لـ عام 2020 على وكالة الصحافة الفرنسية “AFP” ووكالة الأناضول التركية للأنباء.

ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية خلال الساعات الماضية تغريدة على حسابها الرسمي على توتير تحوي قائمة بأفضل الصور الملتقطة في العام الماضي، وكانت من ضمنها صورة للصحفي عارف وتد.

وتظهر صورة “وتد” الحاصلة على تقييم الوكالة عائلة سورية تفطر على أنقاض منزلها المدمر في مدينة أريحا جنوب إدلب خلال شهر رمضان الماضي، والتي حققت انتشار عالمي على مواقع التواصل الاجتماعي.

إفطار رمضاني على أنقاض المنازل المدمرة - عارف وتد / AFP
إفطار رمضاني على أنقاض المنازل المدمرة – عارف وتد / AFP

إقرأ المزيد : الفرقة الرابعة تتلقى صفعة موجعة في البادية السورية

بينما حقق مراسل وكالة الأناضول التركية في إدلب محمد سعيد، جائزة صورة العام عن فئة الحياة، والتي حملت عنوان “فرحة الطفل محمد”، التي التقطت في المحافظة.

وتُظهر الصورة الطفل السوري محمد الذي ولد دون يدين وساقين، يحمله والده وهو يضاحكه بعد تركيب ساقين اصطناعيتين له في تركيا.

فرحة الطفل محمد – محمد سعيد / الأناضول

إقرأ المزيد : مفخخة تستهدف قاعدة روسية في الرقة و”حراس الدين” يتبنى

في حين حصل المصور التركي أوزقان بلغين على المركز الأول لـ فئة الأخبار، عن صورته المسماة “كارثة الانهيار الثلجي في وان”، فيما فازت صورة المصور الصحفي فجري بارلك بالمركز الأول عن فئة الرياضة، بعنوان “ملعب كرة طائرة من الإطارات المطاطية”.

واعتمدت الوكالة على الصور الثلاثة عبر عملية تصويت استمرت طوال شهر كانون الأول الماضي، وشارك فيها 394 ألفاً و624 شخصاً، بينهم أمينة أردوغان زوجة الرئيس التركي، حيث صوّتوا على 76 صورة من تركيا والعالم، من عدة تصنيفات.

يشار إلى أن كلًا من عارف وتد ومحمد سعيد ينحدران من مدينة أريحا في ريف إدلب الجنوبي، ويعملان في مجال التصوير الصحفي منذ عدة سنوات، حيث كانت لهم بصمة كبيرة في توثيق جرائم نظام الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا تعطيل إضافة حاجب الإعلانات لتصفح الموقع